التعليم

الرئيسيةعن البحرين > التعليم



التعليم في مملكة البحرين

اقتصر التعليم في البحرين بمطلع القرن العشرين على الكتاتيب فقط وهي معاهد تعليمية تقليدية هدفها الأساسي تعليم قراءة القرآن للناشئة ، وقد كان الكثيرون يشعرون بأن هذا النوع من التعليم لا يحقق كفاية علمية تناسب روح العصر، إلا أنه بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى تغيرت الأمور وأدى انفتاح البحرين بصورة أوسع على معطيات النهضة الغربية الحديثة إلى إحداث تغييرات سياسية واجتماعية كبيرة في البلاد نتج عن ذلك انبثاق الوعي الثقافي والاجتماعي بين أفراد مجتمع البحرين ، وبحكم ذلك ظهرت الحاجة إلى إنشاء معاهد تعليمية حديثة تختلف عن الكتاتيب من حيث نظمها ومناهجها وأهدافها .

قبيل عام 1919م تشاور أهل الرأي في جزيرة المحرق وأجمعوا على ضرورة العمل لإنشاء مدرسة نظامية ، فبارك شيوخ البلاد هذا النداء واكتتبوا لصالح المشروع وبُدئ العمل المنظم وتأسست مدرسة الهداية الخليفية للبنين في عام 1919م في المنطقة الشمالية من مدينة المحرق وقد قام بإنشاء هذه المدرسة لجنة من الأهالي برعاية المغفور له الشيخ عبد الله بن عيسى آل خليفة وزير المعارف السابق بمساعدة التبرعات التي جمعت لهذا الغرض . وفي عام 1926م قامت اللجنة الأهلية المشرفة على التعليم آنذاك بتأسيس المدرسة الثانوية للبنين في مدينة المنامة .ولم تكن الفتاة في البحرين بمنأى عن التعليم ، فقد سنحت لها فرصة التعليم النظامي بعد أن استشعر الأهالي بضرورة التعليم للبنات كضرورته للبنين ، لذا افتتحت أول مدرسة نظامية للبنات في عام 1928م أطلق عليها مدرسة الهداية الخليفية للبنات .ونظراً للصعوبات المالية والإدارية التي واجهت اللجنة المشرفة على التعليم عمدت الحكومة عام 1930م إلى تولي مسؤولية هذه المدارس ووضعتها تحت إشرافها المباشر.

التعليم منذ الطفولة
اهتمت مملكة البحرين بتأسيس الاجيال ابتداءا من مراحل الطفولة الاولى التي تسبق مرحلة التعليم الابتدائي من خلال فترة الحضانة وفترة رياض الأطفال ويخرج التعليم في هذه المرحلة عن نطاق السلم التعليمي النظامي، حيث تتم إدارته من قبل القطاع الخاص، ومع ذلك تشرف وزارة التربية والتعليم على رياض الأطفال من خلال إدارة رياض الأطفال التي تم استحداثها ضمن الهيكل التنظيمي الجديد للوزارة الصادر عام 2006م .أما دور الحضانة فهي من مسئولية وزارة التنمية الاجتماعية.

التعليم الاساسي والثانوي
ينقسم التعليم الأساسي إلى مرحلتين هما المرحلة الابتدائية وتشمل الفئات العمرية من 6-12 سنة، وتمتد الدراسة بها لمدة ست سنوات. والمرحلة الاعدادية و تضم الفئة العمرية من 12-14 سنة، ومدة الدراسة بها ثلاث سنوات. اما المرحلة الثانوية فهي التي تعد الطالب لدخول الجامعات والمعاهد العليا أو الانخراط المباشر في سوق العمل. ومدة الدراسة بها ثلاث سنوات دراسية مقسمة إلى ستة فصول دراسية (ثلاثة مستويات). ويطبق في هذه المرحلة نظام الساعات المعتمدة الذي يقدم خيارات واسعة من المواد الدراسية والمساقات التي تتيح للطالب مواءمة الدراسة التي تتفق مع أهدافه المستقبلية .

التعليم الديني
يتم التعليم الديني في معهد متخصص يتبع وزارة التربية والتعليم ويقدم للبنين فقط، وهو يأخذ نفس اتجاه التعليم الأساسي و التعليم الثانوي في التعليم العام من حيث عدد سنوات الدراسة وسن القبول، إلا أنه يركز على الدراسات الدينية الإسلامية بفروعها المختلفة وذلك بهدف إعداد رجال على مستوى لائق من الخبرة في شؤون الدين الإسلامي. وفي ضوء التطور في مجال التعليم الديني فقد تم افتتاح المعهد الديني الجعفري في بداية العام الدراسي الثاني2002/2003م. ويأتي المنهج الدراسي في هذا المعهد مطابقا لمنهج المدارس الابتدائية الحكومية باستثناء منهج التربية الإسـلامية بإضافة مادة ( الشرعيات) وفق المذهب الجعفري.

التعليم الخاص - غير الحكومي
تُعد إدارة التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم الجهة المشرفة على قطاع المؤسسات وتقوم هذه الإدارة بالتنسيق مع إدارات الوزارة الأخرى بتقديم الدعم و المساعدات الفنية إلى جميع المؤسسات التعليمية الخاصة مثل المساعدة في إيجاد العاملين من مدرسين ومدرسات، وتقديم الكتب المقررة لمواد اللغة العربية والتربية الإسلامية وتاريخ وجغرافية البحرين ، وتخصيص اختصاصيين من الوزارة لتوجيه مدرسي المواد المذكورة أعلاه.وتضم المؤسسات التعليمية الخاصة أنواعاً مختلفة هي دور الحضانة ورياض الأطفال والمدارس الخاصة والتي تقسم الى وطنية واجنبية ومدارس خاصة بالجاليات.

المعاهد والمراكز التعليمية
تتنوع المعاهد التعليمية في برامجها وتبعيتها، حيث منه ما يتبع مؤسسات تجارية ومنها ما يتبع أفراد من المواطنين البحرينيين. وتقدم هذه المعاهد والمراكز برامج تدريبية في اللغات الأجنبية، وعلوم الحاسب الآلي، والطباعة الإلكترونية، والمهارات المتنوعة في الاتصالات والإدارة والتجارة... وغيرها.

التربية الخاصة
تتولى إدارة التربية الخاصة التابع لوزارة التربية والتعليم مهمة تحديد حالات الإعاقة بالمدارس والإشراف على الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة في المدارس الحكومية والطلبة الدارسين بالمعاهد الخاصة خارج المملكة .

التعليم غير النظامي
تتولى إدارة التعليم المستمر بوزارة التربية والتعليم تنظيم برامج تعليمية لفئتين من فئات المجتمع هما فئة الأميين وفئة تضم المتحررين الجدد من الأمية بنجاح ولديهم الرغبة في متابعة الدراسة من خلال المراحل الدراسية اللاحقة وهي مرحلتي المتابعة والتقوية ، هذا بالإضافة إلى برامج التعليم المستمر التي تقدم لجميع فئات المجتمع.

التعليم الالكتروني
في عام 2004م دشن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه مشروع "مدارس المستقبل" القائم على استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدعم التعليم الأساسي والثانوي في المملكة، هادفاً إلى ربط جميع المدارس داخل المملكة عن طريق شبكة الإنترنت وإدخال مفهوم التعليم الإلكتروني.

جامعة الهداية الخليفية
بناءً على توجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه بإنشاء جامعة الهداية الخليفية ، بدأت وزارة التربية والتعليم في اتخاذ الإجراءات المطلوبة لتنفيذ هذه التوجيهات الملكية الكريمة. لتنظم هذه الجامعة الى مؤسسات التعليم العالي الحكومية الاخرى ومن اهمها جامعة البحرين علما ان المملكة تضم ايضا عددا من الجامعات الخاصة.

المصدر: موقع وزارة التربية والتعليم

روابط مفيدة:

 

  • السفارات

  • العثور على سفارة مملكة البحرين :


  • bahrain
  • 2030 bahrain
  • business in bahrain
  • bahrain
  • upr
  • kingdom of bahrain
  • *وزارة الخارجية 'المسؤول عن تنسيق وتنفيذ جميع المسائل ذات الصلة بالسياسة الخارجية للبلاد ، وعلاقات البحرين مع الدول الأخرى والمنظمات الدولية ، وحماية مصالح المواطنين البحرينيين في الخارج.
  •  
  • مملكة البحرين

    وزارة الخارجية

    ص.ب 547
    شارع الحكومة
    المنامة
    مملكة البحرين